النجاح الإخباري - عبد الرحمن حسان - انطلقت مسيرة شعبية فلسطينية دعت لها قوى العمل الوطني ومؤسسات حكومية ولجان المقاومة الشعبية من وسط المدينة نحو مقر الرئاسة الفلسطينية دعما واسنادا لكلمة الرئيس محمود عباس امام الأمم المتحدة غدا الخميس.

ورفع المشاركين العلم الفلسطيني بالإضافة لعلم الامم المتحدة للتاكيد على حقوق الفلسطينيين امام الغطرسة الامريكية والاسرائيلية المتبعة ضد القضية الفلسطينية وعلى راسها تطبيق صفقة القرن التي تهدف إلى تدمير القضية الفلسطينية وحقوق اللاجئين.

وقال الأستاذ محمد الجعفري امين سر منظمة التحرير في مدينة بيت لحم ، أن الشعب كله يقف إلى جانب الرئيس الفلسطيني في الدفاع عن حقوقنا وطالب الفصائل الفلسطينية بالتوحد ومبايعة الرئيس الفلسطيني ومساندته لحماية الشعب واللاجئين الفلسطينيين.

وقال الوزير في المجلس التشريعي عيسى قراقع  «نحن أمام معركة طويله مع الاحتلال وكل من يقف إلى جانبه ، وطالب بإستمرار المسيرات لمساندة الرئيس محمود عباس والتمسك بخيارات منظمة التحرير الفلسطينية.

وعند مقر الرئاسة الفلسطينية في مدينة بيت لحم حيث انتهت الفعالية ، تم عرض اكبر بطاقة تموين الاجئ ، وكتب عليها اسم الرئيس محمود عباس كونه لاجئ فلسطيني وصورته ، تاكيدا على تمسك الرئيس بحقوقه الوطنية كلاجئ فلسطيني ، ومن حقه العودة إلى قريته الاصلية التي هجر منها.