النجاح الإخباري - تسبيح أبو صالحة - كثير من طلبة الثانوية العامة"الإنجاز" يتفاجأون بالجو العام للجامعة والدراسة فيها بعد اجتياز مرحلة التوجيهي، ويدخلونها دون فهم كامل للتخصص الذي اختاروه أو أجبروا عليه.

وفي هذا السياق أفادت الطالبة في كلية الهندسة والتخطيط العمراني في جامعة النجاح، ميس خليلي  لـ"النجاح الإخباري"، بأنَّ على طلبة التوجيهي أن لا يخافوا من هذه المرحلة الانتقالية بين التوجيهي والجامعة، قائلة: "المرحلة الجامعية جميلة، لأنك تلتقي بأصدقاء جدد يشتركون معك بذات الاهتمامات".

أما من الناحية الدراسية تقول الخليلي "تعامل المدرسين في الجامعة يختلف عن المعلمين في المدرسة، منهم المتساهل مع الطلبة  و غير المتساهل وكله لمصلحة الطالب، لذا عليك إثبات نفسك عمليًّا وليس أكاديميًّا  فقط ".                                                                                                        
أما الطالبة الجامعية ياسمين السالم توجه حديثها لطلبة التوجيهي وتقول : "إنَّ معدل الثانوية العامَّة مهم جدًا، حيث يتيح لك فرصة دخول التخصص الذي تريده بناء على ميولك".

وأضافت السالم لـ"النجاح الإخباري": أنَّ الحياة  الجامعية ليست فقط للدراسة والحصول على علامات عالية، بل تتيح لك الفرصة بأن تشارك بمجموعة متنوعة من الدورات والأنشطة التي تجعلك تثبت نفسك في كل مكان وزمان فكلما كنت فعالا في الجامعة كلما كنت متفوقًا ومبدعًا في حياتك العملية في المستقبل.    

من جهته، نصح طالب كلية الهندسة في النجاح "محمد دبابسة" طلبة التوجيهي  بأن يكون اختيارهم للتخصص بناء على معدلهم وعلى نصائح أساتذة المدرسة لهم، مبررًا ذلك بأنَّهم الأكثر قدرة على إعطاء النصيحة الجيدة لهم وأن لا يتبعوا أهواء أهاليهم في اختيار تخصصهم.

ووافقته الطالبة الجامعية "شهد خطاب" بالرأي قائلة:  "على طلبة الثانوية العامة اختيار التخصص الذي يرغبون به والذي يشعرون أنَّهم سوف يبدعون فيه وأن لا يتأثروا برأي الطلاب الأكبر منهم سنًّا، سواء باختيار التخصص  أو اختيار المواد عند مدرسين معينين"، وتابعت "قدراتنا مختلفة وكذلك شخصياتنا".                                                                                                                             
أما الطالب "سامح عثمان" وهو طالب هندسة معمارية في النجاح  قال لـ"النجاح الإخباري":  "على طالب الثانوية العامة أن يتخذ قراره بذاته دون تدخل من الأهل لأنَّ التخصص سيستمر معه بحياته العملية أيضًا".

وأشار الطالب عثمان إلى أنَّه إذا كان الطالب يرغب باختيار تخصص معين ولم يحالفه الحظ بالحصول على المعدل المطلوب لهذا التخصص، بإمكانه أن يعيد تنزيل مساق أو مساقين من مواد التوجيهي للحصول على المعدل المطلوب للتخصص الذي يرغبه.

كما يمكنه إعادة مساقات في الجامعة خلال الفصول الدراسية، أو على النظام الدراسة الموازية.

وأضاف لابد أن يسعى الطالب جاهدا للوصول إلى هدفه وتحقيقه وأن يقاوم جميع الضغوطات التي يتعرض لها.  

واختتم "النجاح الإخباري" حديثه مع طالبة الخزف في كلية الفنون في النجاح "نور جودة" قائلة: "كل طالب لديه موهبة معينة كالرسم، أو التصوير أو غيرها، والأفضل أن تذهب باتجاه دراسة الموهبة التي تتمتع بها لتنميها وتبدع فيها كتخصصي الذي أدرسه حاليًّا".