النجاح الإخباري - قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات، إن "تحقيق الأمن متعلق بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي وإحلال السلام".

جاء ذلك خلال لقائه، الأربعاء، وزير الدولة البريطاني للشؤون الخارجية، ألستر بيرت، ووفدا برلمانيا من الحزب الليبرالي الألماني، كل على حدة، حسب بيان من مكتب عريقات، لم يوضح تفاصيل عن اللقاءين.

وشدد عريقات على أن "تحقيق الأمن متعلق بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، وحل قضايا الوضع النهائي كافة بما فيها اللاجئون والأسرى استنادا لقرارات الشرعية الدولية".

واعتبر أن "الحكومة الإسرائيلية اختارت استمرار الاعتداءات، وارتكاب الجرائم بحق أبناء شعبنا الفلسطيني وخاصة الاعتداءات المتواصلة على قطاع غزة، وتكثيف الاستيطان".

ودعا عريقات المجتمع الدولي إلى مساءلة ومحاسبة الحكومة الإسرائيلية، ورفض وإدانة سياسة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وبخاصة قراراته المتعلقة بالقدس المحتلة.