النجاح الإخباري - غيداء نجار - عقب المحلل السياسي طلال عوكل لـ"النجاح" على استهداف موكب رئيس الوزراء د. رامي الحمدلله اثناء دخوله القطاع: "عناصر حركية من قامت بهذا الفعل والتي ليس لها أي مصلحة من إنجاز المصالحة وإنهاء صفحة الانقسام، فعندما ترى أن الامور بدات تجري بشكل إيجابي، تتحرك في الظلام لافتعال مثل هذه الحركات، وليس مستبعداً أن تكون أيدي إسرائيل وراء ذلك".

وأضاف: "ومن وجهة نظري على القيادات الفلسطينية أن تتجاوز هذه العقبة كما تجاوزت العديد قبلها، ويصروا على إنجاح المصالحة".

وأوضح ان حركة حماس هي المسؤولة عن الأمن حتى الآن وبالتالي يقع على عاتقها مسؤولية ملاحقة الفاعلين والقبض عليهم.

وأشار عوكل إلى أن من قام بهذا الاستهداف أراد إرسال رسالة سلبية ولكن يجب مقابلتها بأخرى إيجابية ألا وهي إتمام المصالحة.