النجاح الإخباري - متابعة النجاح - قال مصدر في حركة الجهاد الإسلامي لـ"النجاح الإخباري": إن الحركة لم تعتذر عن المشاركة في جلسة المجلس المركزي المزمع عقده في 14 الجاري في مدينة رام الله، وأن المشاورات ما زالت جارية ولم يصدر قرار بهذا الشأن حتى الآن".

يذكر أن بعض المواقع الاخبارية نشرت معلومات مفادها "اعتذار الحركة عن المشاركة بالمركزي بسبب ما وصفته الحركة بالأجواء غير المشجعة، وأنها ستعلن عن ذلك رسمياً بعد إبلاغ رئيس المجلس سليم الزعنون القرار".

وكانت حركتا الجهاد الاسلامي وحماس تلقتا دعوة للمشاركة في جلسة المجلس المركزي الهامة، المزمع عقده منتصف الشهر الجاري.