النجاح الإخباري - أعلنت المديرة العامة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو) إيرينا بوكوفا، اليوم الخميس، أن الولايات المتحدة الأمريكية أبلغت المنظمة بإنهاء عضويتها، معربةً عن بالغ أسفها.

وقالت: "إنها مقتنعة أن اليونسكو لم تكن ذات أهمية كبيرة للولايات المتحدة، أو أن الأخيرة تمثل أهمية لليونسكو"، في ظل تصاعد التطرف والإرهاب في العالم.

يذكر أن أمريكا أوقفت تمويل اليونسكو عام 2011 احتجاجاً على قرار المنظمة بالموافقة على انضمام فلسطين لعضويتها، ولكنها لم تنسحب رسميا.