النجاح الإخباري - نهاد الطويل - علم "النجاح الإخباري" من مصدر مطلع شارك بمؤتمر المجلس النقابي الأعلى للاتحاد العام لعمال فلسطين الذي انتهى الليلة الماضية برام الله أن الامين العام للاتحاد حيدر ابراهيم تنحى من منصبه وأعلن عن استقالته بصفته أمينا للاتحاد المنطوي تحت إطار منظمة التحرير.

وقال المصدر لـ"النجاح الإخباري" الاثنين الذي يشغل منصب عضو مجلس نقابي أعلى بالاتحاد أنه أعمال المؤتمر انتهت بالتوافق على تشكيل "كونفدرالية" ما بين الاتحاد العام لعمال فلسطين الذي يرأسه حيد إبراهيم وبين اتحاد عمال نقابات فلسطين برئاسة شاهر سعد.

ووفقا للمصدر فإن الكونفدرالية تعني ذوبان اتحاد عمال نقابات فلسطين بالاتحاد العام للعمال وذلك بعد قرار سابق يدعو لضرورة توحيد الإتحادين والإبقاء على اسم الاتحاد العام لعمال فلسطين باعتباره المظلة الجامعة تحت عنوان منظمة التحرير والمرجعية الأوسع.

وأكد المصدر أن الاجتماع الذي عقد بشكل مغلق بمشاركة قيادات وازنة من اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير واللجنة المركزية لحركة فتح  شهد مناكفات جانبية فيما جرى التوافق على تسمية (18) عضوا  فيما سيتم الإعلان عن الأسماء بعد 3 أشهر من الان.

وعلم "النجاح الإخباري" أيضا من مصدر مسؤول أنه تم تعيين الأمين العام المستقيل نائبا لمفوض المنظمات الشعبية وأمين سر المكتب العمالي الحركي الذي يتحمل المسؤولية عن العمال الفتحاويين في الضفة الغربية وقطاغ غزة والشتات.

كما جرى تعيين نائبين له وهما: شاهر سعد في مكتب الضفة الغربية وراسم البياري عن المكتب الحركي في غزة.