غزة - النجاح الإخباري - عقبت حركة فتح مساء يوم الإثنين 14 يناير 2019، على الدعوات التي أُطلقت مؤخرا، لإدارة معبر رفح من خلال الفصائل الفلسطينية.

وقال المتحدث الرسمي باسم فتح د. عاطف أبو سيف إن "الدعاوي لإدارة فصائلية لإدارة معبر رفح، هي إعادة إنتاج لفكرة إدارة غزة من قبل الفصائل التي رفضها الكل  الوطني".

وأضاف أبو سيف في تصريحٍ صحفي أن "مثل هذه الدعاوي هي تهرب من المشكلة الحقيقية".

وشدد على أن "المطلوب مواجهة هذه المشكلة، ووقف التجاوزات على المعبر  وتنفيذ الاتفاقيات والتفاهمات بهذا الشأن".

وأوضح أن إصرار حماس  على عدم الالتزام باتفاق أكتوبر ٢٠١٧ والإيفاء بما عليها وفق نص ما التزمت به هو أساس كل المشاكل.