النجاح الإخباري - نشر الحساب الرسمي للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون تدوينة باللغة العربية عبر فيسبوك، وذلك أثناء افتتاحه لمتحف اللوفر في أبوظبي والذي أطلق عليه لوفر الصحراء نظراً لبناءه على جزيرة السعديات في الصحراء الإماراتية.

 

التغريدة تناولت تقاسم التراث الإنساني المشترك بين الإمارات وفرنسا في مواجهة الإرهاب الذي يتغذى على الانقسامات بين الشرق والغرب.


;pالتعليقات على التدوينة جاءت متباينة، ولكن أبرزها كان حول اللغة التي كتبت بها.