ترجمة : علا عامر - النجاح الإخباري - أكد زعيم حزب "يسرائيل بيتنا"، أفيغدور ليبرمان، اليوم الأحد، أن حكومة الاحتلال تخفي عشرات الاصابات بفيروس كورونا لأسباب سياسية.

وقال ليبرمان:" إن بيانات الحكومة حول كورونا لا تطابق الحقيقة على أرض الواقع، ولا تصريحات قادة النظام الصحي في "إسرائيل" ".

وأضاف: " اليوم تم إعلان أن عدد حالات الإصابة وصل إلى 8018 حالة، في الوقت الذي أصيب به 38% من سكان "بني براك" بالعدوى والذين يشكلون لوحدهم ما يقارب 75 ألف شخص".

وتابع: " هناك العديد من الأحياء في القدس التي أصيب ثلث سكانها، مما يعني وجود 200 ألف مصاب بالفيروس في "إسرائيل" ".

وأشار إلى أن سبب عدم فرض حكومة الاحتلال إغلاق كامل قبل أسبوعين هو وجود أسباب ومصالح سياسية.

وأكد ليبرمان أن وزير صحة الاحتلال، يعقوب ليتسمان، فشل بشكل كبير في إدارة أزمة كورونا، وأدى إلى تدهور قطاع الصحة في دولة الاحتلال منذ توليه منصب رئاسة وزارة الصحة في دولة الاحتلال.