النجاح الإخباري - ذكر موقع "C4ISR" الأمريكي أن الولايات المتحدة تسعى لإنتاج درونات عسكرية من نوع جديد.

وأشار الموقع إلى أن البنتاغون يسعى لإدخال درونات جديدة في سلاح الجو الأمريكي، لتحل محل درونات "RQ-7 Shadow" الصغيرة التي تستخدم للاستطلاع والرصد وحتى مهمات تدمير أهداف العدو.

ولإنجاز هذه المهمة، من المفترض أن يتعاقد البنتاغون مع شركة "PAE ISR"، التي قدمت لخبراء الدفاع في أمريكا عدة نماذج جديدة من الدرونات، أهما نموذج لطائرة مسيرة تشبه تلك المستخدمة في الجيش الأمريكي حاليا، لكنها مزودة بمراوح إضافية تمكنها من الإقلاع العمودي من أي مكان أو سطح مستو، دون الحاجة لقاعدة إطلاق أو مدرج للإقلاع والهبوط.

وفي حال رأى الخبراء في البنتاغون أن مثل هذه الطائرات ستكون مناسبة لجيش أمريكا، سيوقعون عقدا مع "PAE ISR" لإنتاجها، لتدخل الاختبارات الفعلية في الجيش عام 2020.