النجاح الإخباري - أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأربعاء، بأن المحكمة المركزية الإسرائيلية في بئر السبع ستعقد غدا جلسة خاصة للنظر في التماس الهيئة للسماح للأسير رجب الطحان بزيارة نجله المريض مجد (19 عاما) المصاب بسرطان الدم ويرقد في مستشفى هداسا عين كارم.

وأوضحت الهيئة، أن محاميها سليمان شاهين سيحضر الجلسة لتمثيل الهيئة، وللضغط وبذل كل الجهود الممكنة لانتزاع قرار يسمح للأسير الطحان نقله من سجن نفحة الى المستشفى لزيارة نجله الذي يمر بوضع صحي خطير جدا، علما أن الالتماس قدم من قبل الهيئة منذ أكثر من أسبوعين، ولكن كان هناك مماطلة متعمدة من قبل الاحتلال الإسرائيلي ما ادى الى تأخر النظر فيه.

وبينت الهيئة أن مجد الطحان يصارع الموت في مستشفى هداسا، ويتوجب على الجميع الضغط على حكومة الاحتلال ومصلحة سجن نفحة في سبيل تمكين والده من زيارته.

يذكر ان الأسير رجب الطحان من محرري صفقة شاليط، أعيد اعتقاله عام 2014، وعندما اعتقل المرة الأولى كان عمر مجد 4 أشهر؛ وأفرج عنه عام 2011 وكان عمر مجد حينها 13 عاما، وعاش مجد في أحضان والده فقط سنتين وثمانية أشهر من أصل 19 عاما وهي عمر مجد اليوم.