ترجمة : علا عامر - النجاح الإخباري - لا شك أن الجميع لاحظ ظهور تسمية "كوفيد-19" خلال فترة انتشار وباء كورونا في كافة دول العالم، الأمر الذي قد يشوش تفكير بعض الأشخاص الذين لا يعرفون أصل هذه التسمية.

ووفقا لصحيفة "ذا صن" البريطانية، فقد أطلقت منظمة الصحة العالمية اسم "كوفيد-19" على كورونا من أجل منع استخدام أسماء أخرى قد تكون غير دقيقة أو مشبوهة.

وأوضحت أن "كوفيد-19" أو "covid-19" مشتق من اسم كورونا باللغة الانجليزية ( Coronavirus disease)، أي أن (co) مأخوذة من (corona) و (vi)  من (virus)، و(d) من (disease).

أما الرقم 19 فهو نسبة إلى عام 2019، العام الذي ظهر فيه الفيروس لأول مرة في مدينة ووهان الصينية.

وأكد الخبراء أن منح المرض اسم معين بعد تحوله إلى وباء عالمي أمر في غاية الأهمية، ويمكنه أن يساعد العلماء في المستقبل.

وفيروسات كورونا عبارة عن مجموعة من الفيروسات التي تُسبب أمراضا للثدييات والطيور. وتهاجم هذه الفيروسات الجهاز التنفسي للبشر.

وتتمثل أعراضة بارتفاع درجة الحرارة، والسعال، والاسهال، وصعوبة التنفس، وقد تؤدي في بعض الأحيان إلى الموت كما هو الحال الآن في بعض دول العالم.

كما وتعرف هذه جزيئات هذه الفيروسات بشكلها المميز الذي يظهر تحت المجهر الالكتروني، على شكل تاج الملك أو الهالة الشمسية.