النجاح الإخباري -  

أطلق القنصل الأمريكي "دونالد بلوم" حملة تثقيفية  بعنوان "الدراسة في أمريكا"؛ لتشجيع المزيد من الطلبة الفلسطينيين على الدراسة في الولايات المتحدة، وجاء ذلك في فندق الجراند بارك في رام الله يوم أمس. 

كما أعلن القنصل بعد افتتاح الحملة عن عدد من مبادرات التعاون الجديدة في مجال التعليم العالي، بما في ذلك تخصيص مشاريع تعاونية بين جامعات أمريكا والجامعات الفلسطينية تصل كلفتها المليون والنصف دولار.    

وعبر مسؤول الدبلماسية في القنصلية عن أهمية هذة الحملة التي ستكون على مدار شهر.

 
 حيث سيتخلل الحملة مخيم تدريبي نخبوي عبر مواقع التواصل الاجتماعي لتعريف الطلاب الفلسطينيين بكافة حيثيات الدراسة في الولايات المتحدة، إلى جانب من اللقاءات التثقيفية على مدار أسبوع مع مؤسسة الامديست والزوايا الأمريكية في القدس ورام الله وسلفيت ونابلس وغزة. 

فيما أثنى وزير التربية والتعليم الفلسطيني على أهمية التعاون الأمريكي الفلسطيني، ووضّح أنَّ هذه الحملة ليس لها بعد سياسي.