نابلس - ترجمة : علا عامر - النجاح الإخباري - صرح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب،خلال بيان صحفي مقتضب في البيت الأبيض، أن دولة الكويت يمكن أن تنضم قريبا لإتفاقيات التطبيع مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، على حد قوله.

ووفقا لما ترجمه موقع النجاح الإخباري عن صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية، قال ترامب: " إنهم متحمسون للغاية بعد توقيع إتفاقيات التطبيع مع الإمارات والبحرين، وأعتقد أنهم سينضمون إلى هذه الاتفاقيات قريبا"، على حد زعمه.

وتابع: " لقد تحدثت بشكل مختصر مع نجل أمير الكويت، ناصر الصباح الأحمد الجابر الصباح، عن الإنضمام إلى التطبيع، ولكنه لم يحدد لي موعدا ثابتا لإمكانية حدوث ذلك".

وأضاف: " هناك عدد من الدول الأخرى التي تريد التطبيع مع "إسرائيل".. لا أحد أعتقد إمكانية حدوث ذلك لكنه يحدث الآن بسهولة كبيرة".

وأشارت الصحيفة إلى أن الشيخ ناصر الصباح الأحمد الجابر الصباح لم يتحدث إلى الصحفيين، كما أن السفارة الكويتية في واشنطن رفضت التعليق على تصريحات ترامب.

والجدير بالذكر أن دولة الكويت من أكثر دول العالم العربي المعروفة بمساندتها للقضية الفلسطينية ورفضها لصفقة ترامب، كما أن كبار المسؤولين في دولة الكويت أكدوا مرارا وتكرارا على استحالة التطبيع مع دولة الاحتلال في ظل استمرار سياستها العنصرية ضد الشعب الفلسطيني.

ولكن يبدو أن ترامب يحاول استمالة ود الكويت من خلال إصدار قرار منح أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، وسام الاستحقاق العسكري برتبة قائد أعلى، من أجل فتح باب المفاوضات في هذا الموضوع.